التخطي إلى المحتوى

نظمت اللجنة العلمية دورة طبية للمرة الثامنة والعشرين على التوالي في مستشفى أطفال تقع في مدينة الملك سعود داخل الحرم الطبي وتضمنت الدورة كافة المتطلبات التي يحتاجها الفريق المتدرب من أجل الإستفادة القصوى والوصول إلى الهدف المطلوب والنجاح في الإمتحانات السريرية بالإضافة إلى تخريج عدد مهم من أطباء الأطفال.

ماذا شملت الدورة الطبية؟

شملت الدورة الطبية السريرية الطب المرتكز على البراهين وممارسة الفحوصات السريرية كسحب عينات الدم وتعبئة نماذج عائدة لتاريخ المريض الطبي وإجراء فحص القلب وضغط المريض ومعرفة معدل السكر في الدم وتطبيق علم المحاكاة وهو العلم الذي يستخدم من المعلم أو المدرب والذي يهدف إلى تقريب الصورة إلى الواقع من أجل إفهام الطالب بالإضافة إلى التقنية الفنية للتواصل مع المرضى وكل ما يلزم الطالب لتحضيراته من أجل تقديم الإمتحانات وتجنب الضغوطات والجهد.

هدف الدورة الطبية

أفاد الدكتور عبدلله عكام المسؤول عن تنظيم الدورة واستشاري قسم الطوارئ في المستشفى بأن الدورة السريرية ترمي إلى تدريب أطباء الأطفال في المملكة العربية السعودية وتعزيز خبرتهم بالإضافة إلى الحصول على مشاركة أكبر عدد ممكن من المتدربين ما يدل على فعالية الدورة، وتوجه الدكتور عكام بشكره إلى إدارة الحرم الطبي التي قدمت التسهيلات والأمور اللازمة لنجاح الدورة وصرّح أنها تعتبر دورة شاملة للطلاب الذي يودون تقديم الإمتحانات الرسمية الخاصة بطب الأطفال لأن إدارة الإمتحانات الأكاديمية قد غيرت نماذج الإمتحانات.

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *