التخطي إلى المحتوى

منذ العام 1990 وفي التاريخ نفسه من كل عام الموافق فيه 20  نوفمبر “تشرين الثاني ” يحتفل العالم بأسره بــ”يوم الطفل العالمي”، علماً أنه يعود الإحتفال هذا إلى منظمة الأمم المتحدة في العام 1954، ويعد هذا اليوم من أهم الأيام التي تمر على مرحلة الطفولة في العالم بسبب التداول بحقوق الطفل ونشرها وإعلانها في العام 1954، وفي العام 1989 في اليوم عينه تم اعتمادها من قبل الجمعية العمومية للأمم المتحدة، وننشر تقرير كامل عن ماهية الأسباب التي تكمن وراء هذا الإحتفال العظيم؟ وإلى ماذا يرمي؟ وما هو السبب الذي يكمن وراء إحتفاء جوجل بـ”يوم الطفل العالمي”.

يوم الطفل العالمي Children’s Day

بسبب تعرض الأطفال الى العديد من الأذى وإنتهاك الحقوق على الصعيد الجسدي والنفسي في دول الشرق الأوسط نتيجة الحروب الراهنة والأوضاع الأمنية السيئة السائدة في المنطقة، تدخلت الجهات المعنية من أجل إنقاذهم وعملت على الإحتفال بـــ”يوم الطفل العالمي” الذي يهدف الى حماية حقوق الطفل والطموح إلى تحسين معيشته وتكثيف الترابط الدولي.

أسباب إحتفاء جوجل بـيوم الطفل العالمي

من أجل التأكيد على الأسباب المذكورة أعلاه وتشجيعاً على انتشال أطفال العالم من بئر الظلم  قام جوجل بإحتفائه بهذه المناسبة وذلك لنشر الوعي بخصوص حقوق الطفل على الصعيد العالمي بالإضافة الى التضامن والتعاون الدولي لتحقيق الهدف المرجو وباعتبار حقوق الطفل جزء لا يتجزأ من حقوق الإنسان، دعت “اليونيسيف” كافة دول العالم الذي قدر عددها بــ 199 دولة ووسائل الإعلام إلى التضامن مع الأطفال من أجل حماية حقوقهم وذلك من خلال إقامة الإحتفالات الضخمة لزرع البسمة على وجوههم ومساندتهم في الفترة الزمنية القاسية التي يمرون بها.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *